قريباً.. من جديد نوكيا تعيد 3310 مع بطاريه تدوم ثلاثة أيام ! | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
 نوكيا
بالرغم من هوس العديد منا باقتناء الجديد من الهواتف الذكية لما تتضمنه من
تطبيقات وبرامج؛ سهّلت علمية التواصل، إلا أن هناك مَن يحتفظ بهاتف عمره 17 عاماً ولم يتخلَّ عنه منذ امتلاكه للمرة الأولى.
هاتف نوكيا 3310 أو الصخرة كما يسميه البعضُ، كان هو خيار المواطن البريطاني ديف ميتشل الذي رفض التخلي عنه، مؤكداً أنه لا يحتاج إلى المزيد من المزايا أو الخدمات.
ويعدد الرجل البريطاني المزايا في هذا الهاتف، قائلاً إنه عثر عليه مرات عدة داخل الملابس في الغسالة، وما كان عليه سوى تجفيفه وتشغيله من جديد.وأشار إلى أنه خلال رحلة العمل في العراق، لم تحتج بطارية الهاتف للشحن سوى مرة كل أسبوعين.
وضرب ميتشل الهاتف في الأرض مرات لا تحصى، وفي كل مرة كان ينطفئ الهاتف قبل أن يسارع إلى تشغليه مرة أخرى بحسب سكاي نيوز عربية.وأصابت الهاتف بعض الندوب على مرّ السنين، لكنه ما زال يعمل. 
ودفعت هذه الصلابة في الهاتف البعض إلى تسميته بـ”صخرة نوكيا”.ورفض ميتشل هاتفاً حديثاً قدّمه نجلُه له، إذ إن هاتف نوكيا يوفر الخدمات الأساسية التي يحتاجها خدمات مثل الآلة الحاسبة وألعاب مثل لعبة الأفعى، فيما يفضل الوصول إلى الإنترنت عبر الحاسوب العادي.

إرسال تعليق

 
Top