انتهاء مهلة «إسماعيل» لإعلان «التعديل الوزارى» | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
المهندس شريف إسماعيل
قالت مصادر حكومية إن المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، سيعقد غداً
اجتماع الحكومة الأسبوعى بكامل تشكيله، مشيرة إلى أنه قد يكون الاجتماع الأخير للحكومة قبل التعديل الوزارى، حيث تنتهى غداً المهلة التى حدّدها «إسماعيل»، فى تصريحات صحفية سابقة، لتقديم قائمة الوزراء الذين سيشملهم التعديل الوزارى لمجلس النواب.
وأكدت المصادر لـ«الوطن»، أنه من المقرر أن يناقش مجلس الوزراء، خلال اجتماعه، مشروعات القوانين التى تعمل الحكومة على إنهائها، فضلاً عن مناقشة آليات ضبط الأسعار، فيما يقدم وزير التموين مقترحات الغرف التجارية لحل أزمة توفير السكر، والتعرّف على موقف الأرصدة الاستراتيجية من السلع.
مصادر: اتجاه للتراجع عن دمج الوزارات.. و«البوكليت» يُبقى «الشربينى»
وأضافت أن هناك حالة ارتباك تسود دواوين الوزارات، لافتة إلى أن إعلان التشكيل الجديد وإرساله إلى مجلس النواب للتصويت عليه سيكون الأسبوع المقبل، وفقاً للدستور الذى ينص على تقديم رئيس الوزراء القائمة إلى البرلمان، ومن ثم التصويت عليها وإرسالها إلى رئيس الجمهورية، لتبدأ إجراءات حلف اليمين القانونية. وكشفت المصادر أن الاعتذارات الكثيرة عن عدم قبول الحقائب الوزارية هو ما عطل إعلان التشكيل الجديد للحكومة، خصوصاً فى ما يتعلق بحقيبتى «التعليم» و«الصحة»، مضيفة أنه من المقرر أن يكثف «إسماعيل» لقاءاته بالمرشحين للوزارات خلال الأيام المقبلة.
وتوقعت المصادر الإبقاء على الهلالى الشربينى وزيراً للتعليم، بعد أن لاقى نظام «البوكليت»، الذى ستُجرى به امتحانات الثانوية العامة هذا العام، استحسان مجلس الوزراء. وأكدت أن هناك اتجاهاً للتراجع عن دمج الوزارات، مما قد يُجبر رئيس الوزراء إلى إجراء تعديل وزارى محدود، موضحة أن «إسماعيل» يُطلع الرئيس يومياً على مشاوراته للتعديل الوزارى، كما أن الأجهزة الرقابية تواصل التحرى عن جميع المرشحين، لافتة إلى رغبة «إسماعيل» فى إجراء التعديلات فى سرية، حتى لا يؤثر ذلك على عمل الوزارات، ولعدم إحراج الوزراء الذين سيطالهم التعديل.

إرسال تعليق

 
Top