أوباما دعمها وترامب أغلق مكتبها.. ما هي منظمة التحرير الفلسطينية؟ | تحيا مصر.نت

أوباما دعمها وترامب أغلق مكتبها.. ما هي منظمة التحرير الفلسطينية؟

صورة ارشيفية

صورة ارشيفية
أغلقت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الإثنين، مكتب منظمة التحرير
الفلسطينية في العاصمة واشنطن، بحسب بيان وزارة الخارجية الأمريكية، الذي فسّر سبب الإغلاق بأن السلطة الفلسطينية لا تتخذ خطوات نحو دعم عملية السلام مع الإسرائيليين.
ولكن ما هي منظمة التحرير الفلسطينية؟ وما الدور الذي تقوم به؟
منظمة التحرير الفلسطينية منظمة سياسية شبه عسكرية، مُعترف بها في الأمم المتحدة والجامعة العربية كممثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني داخل وخارج فلسطين.
تأسيسها
وتأسست المنظمة عام 1964 بعد انعقاد المؤتمر العربي الفلسطيني الأول في القدس نتيجة لقرار مؤتمر القمة العربي 1964 بالقاهرة، لتمثيل الفلسطينيين في المحافل الدولية، وهي تضم حركة فتح والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالإضافة إلى عدد كبير من الفصائل والأحزاب الفلسطينية تحت لوائها، باستثناءات واضحة مثل حركتي حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
في مؤتمر القمة العربي الأول عام 1964 الذي دعا إليه الرئيس جمال عبد الناصر، أُنشئت منظمة التحرير الفلسطينية لتعبر عن إرادة شعب فلسطين ولتكون هناك هيئة تطالب بحقوقه وتقرير مصيره، وكلف المؤتمر ممثل فلسطين أحمد الشقيري بالاتصال بالفلسطينيين وكتابة تقرير عن ذلك يقدم لمؤتمر القمة العربي التالي، وقام أحمد الشقيري بجولة زار خلالها الدول العربية واتصل بالفلسطينيين فيها، وأقيم المؤتمر الفلسطيني الأول في القدس بين 28 مارس و2 يونيو من عام 1964 وافتتحه ملك الأردن حسين بن طلال، وعرف المؤتمر باسم المجلس الوطني الفلسطيني الأول لمنظمة التحرير الفلسطينية.
انتخب المؤتمر أحمد الشقيري رئيسًا له، وانتخب كل من حكمت المصري من نابلس وحيدر عبد الشافي من غزة ونيقولا الداير من لبنان كنواب للرئيس، وأعلن عن قيام منظمة التحرير الفلسطينية، وصادق على الميثاق القومي والنظام الأساسي للمنظمة، واختيرت القدس كمقر لقيادة منظمة التحرير الفلسطينية.
وخرج المؤتمر بالنص التالي:
إيمانًا بحق الشعب العربي الفلسطيني في وطنه المقدس فلسطين، وتأكيدًا لحتمية معركة تحرير الجزء المغتصب منه وعزمه واصراره على إبراز كيانه الثوري الفعال وتعبئة طاقاته وإمكانياته وقواه المادية والعسكرية والروحية، وتحقيقاً لأمنية أصيلة من أماني الأمة العربية ممثلة في قرارات جامعة الدول العربية ومؤتمر القمة العربي الأول.
نعلن بعد الاتكال على الله باسم المؤتمر العربي الفلسطيني الأول المنعقد بمدينة القدس في 28 مايو 1964:
1- قيام منظمة التحرير الفلسطينية قيادة معبئة لقوى الشعب العربي الفلسطيني لخوض معركة التحرير، ودرعاً لحقوق شعب فلسطين وأمانية، وطريقاً للنصر.
2- المصادقة على الميثاق القومي لمنظمة التحرير الفلسطينية وعدد بنوده 29 بنداً.
3- المصادقة على النظام الأساسي وعدد بنوده 31 بنداً واللائحة الداخلية للمجلس الوطني والصندوق القومي الفلسطيني.
4- انتخاب السيد أحمد الشقيري رئيساً للجنة التنفيذية وتكليفة باختيار أعضاء اللجنة التنفيذية وعددهم 15 عضواً.
5- يصبح المؤتمر بكامل أعضائه، ال397 عضواً، "الأول لمنظمة التحرير الفلسطينية".
رئيسها
يعتبر رئيس اللجنة التنفيذية فيها، رئيسًا لفلسطين والشعب الفلسطيني في الأراضي التي تسيطر عليها السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، وهو في الوقت الحالي محمود عباس (أبو مازن).
أهدافها
كان الهدف الرئيسي من إنشاء المنظمة، هو تحرير فلسطين عبر الكفاح المسلح، إلا أن المنظمة تبنت فيما بعد فكرة إنشاء دولة ديمقراطية مؤقتًا في جزء من فلسطين حيث كان ذلك في عام 1974 في البرنامج المرحلي للمجلس الوطني الفلسطيني، والذي عارضته بعض الفصائل الفلسطينية وقتها، حيث شكلت ما يعرف بجبهة الرفض.
في عام 1988، تبنت منظمة التحرير رسمياً خيار الدولتين في فلسطين، والعيش جنبًا إلى جنب مع إسرائيل في سلام شامل يضمن عودة اللاجئين واستقلال الفلسطينيين على الأراضي المحتلة عام 1967 وبتحديد القدس الشرقية عاصمة لهم.
في عام 1993 اعترف رئيس اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير - آنذاك - ياسر عرفات رسميًا بإسرائيل، في رسالة رسمية إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي - آنذاك - إسحق رابين، وفي المقابل اعترفت إسرائيل بمنظمة التحرير كممثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني، ما نتج عنه تأسيس سلطة حكم ذاتي فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، والتي تُعتبر من نتائج اتفاق أوسلو بين المنظمة وإسرائيل.
مكتب المنظمة في الولايات المتحدة
سمحت الولايات المتحدة الأمريكية عام 1994 لمنظمة التحرير الفلسطينية بأن تفتح مكتبًا لها في العاصمة واشنطن، ليكون الجهة الممثلة رسميا لجميع الفلسطينيين. وقام الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون حينها بإلغاء قانون ينص على أن الفلسطينيين لا يستطيعون الحصول على مكاتب.
وتقوم مهمة المكتب على تسهيل التفاعل بين السلطات الفلسطينية والحكومة الأمريكية، باعتبار أن الولايات المتحدة لا تعترف بدولة فلسطين، وليس للفلسطينيين أي تمثيل دبلوماسي أو قنصلي فوق الأراضي الأمريكية.
وفي ديسمبر 2002 قرر الرئيس الأسبق جورج بوش خفض تمثيل المكتب التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية في الولايات المتحدة، بحجة عدم احترام منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الفلسطينية لبعض تعهداتهما.
وذكر قانون ميزانية وزارة الدفاع الأمريكية للسنة المالية 2003 الذي صوت عليه الكونجرس أن منظمة التحرير تعهدت في العام 1993 بالاعتراف بحق إسرائيل في الوجود وقبول قراريْ مجلس الأمن الدولي 242 و338 وحل الخلافات مع إسرائيل بالتفاوض والطرق السلمية.
عندما تولى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، وبالتحديد في يوليو 2010، رُفع مستوى تمثيل بعثة المنظمة ليصبح "المفوضية العامة لمنظمة التحرير الفلسطينية"، وهو مستوى بروتوكولي أعلى من وضعها السابق غير الرسمي، وسمحت الإدارة الأمريكية للفلسطينيين برفع علمهم فوق مبنى البعثة الفلسطينية في واشنطن، وكانت "خطوة إيجابية نحو اعتراف واشنطن بالدولة الفلسطينية المستقلة"، كما ذكرت منظمة التحرير الفلسطينية في تلك الفترة.
وفي عهد أوباما أيضًا رفض وزير خارجيته جون كيري طلب تقدم به 32 مشرعا في الكونجرس الأمريكي في 18 ديسمبر 2015، يقضي بإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن، بحجة أن "السماح ببقاء المكتب مفتوحا في واشنطن لا يقدم أي فائدة للولايات المتحدة أو عملية السلام".
وقالت الخارجية الأمريكية حينها إن الإغلاق "سيلحق الضرر بالجهود الأمريكية لتهدئة التوتر بين الإسرائيليين والفلسطينيين ودعم حل الدولتين وتعزيز الشراكة الأمريكية الفلسطينية".
ورغم رفع مستوى تمثيل البعثة الفلسطينية، إلا أن الأمريكيين لم يعتبروا المكتب مؤسسة شريكة، ومنظمة التحرير الفلسطينية نفسها لم تتم إزالتها من قائمة الإرهاب الأمريكية.

التعليقات

Name

أخبار رياضية,3737,أخبار عاجلة,19448,أخبار عالمية,5917,أخبار عربية,8560,أخبار عسكرية,1451,أخبار مصرية,5655,اقتصاد وبورصة,1863,تحقيقات وملفات,1572,تقارير,3125,تكنولوجيا,705,ثقافة,189,حوادث وقضايا,7984,سياسة,2209,صحة وطب,715,علوم,422,فن,1943,فيديوهات,5670,مقالات,479,منوعات,1154,
ltr
item
تحيا مصر.نت: أوباما دعمها وترامب أغلق مكتبها.. ما هي منظمة التحرير الفلسطينية؟
أوباما دعمها وترامب أغلق مكتبها.. ما هي منظمة التحرير الفلسطينية؟
صورة ارشيفية
https://1.bp.blogspot.com/-keHTdJ9wUy0/W5bjOb3XrnI/AAAAAAADyTE/ReE2n8gbMdI3VyeFzviEcp1Ip0QGvTZZACK4BGAYYCw/s400/37.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-keHTdJ9wUy0/W5bjOb3XrnI/AAAAAAADyTE/ReE2n8gbMdI3VyeFzviEcp1Ip0QGvTZZACK4BGAYYCw/s72-c/37.jpg
تحيا مصر.نت
http://www.tahyamisr.net/2018/09/blog-post_608.html
http://www.tahyamisr.net/
http://www.tahyamisr.net/
http://www.tahyamisr.net/2018/09/blog-post_608.html
true
1666605221418919716
UTF-8
تحميل جميع المشاركات لم يتم العثور على أي مشاركة عرض الكل من اقرأ المزيد تعليق إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية الصفحات المشاركات عرض الكل من الأرشيف أقسام المدونة أرشيف بحث كل المشاركات لم يتم العثور على أي موضوع آخر مع طلبك الرجوع الى الرئيسية Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago المتابعون Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy