تشديدات أمنية بالتزامن مع أولى جلسات محاكمة قاتل ذبيح الإسكندرية | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
استعدادات أمنية
شهدت محكمة الإسكندرية، ظُهر اليوم السبت، استعدادات أمنية مكثَّفة قبل
بدء أولى جلسات محاكمة المتهم بقتل صاحب محمصة الإسكندرية ذبحًا بشارع خالد بن الوليد، بالتزامن مع وصول المتهم.
كانت قوات الأمن بالإسكندرية قد تمكنت من ضبط المدعوِّ "عادل أبو النور سليمان" ٥٠ سنة، المتهم بقتل المواطن "يوسف لمعي" مسيحي الديانة، ذبحًا أثناء تواجده أمام محل عمله بمحمصة "رويال" بشارع خالد بن الوليد بمنطقة سيدي بشر شرق الإسكندرية.
واعترف المتهم في التحقيقات بأنه عقَد العزم وبيَّت النية لقتل المجني عليه؛ انتقامًا منه لقيامه ببيع الخمور، وسابقة تردُّده عليه منذ فترة وطلبه منه التوقف عن بيعها، إلا أنه لم يمتثل. 
أقرَّ المتهم بأنه أَعدَّ لجريمته سلاحًا أبيض "سِكِّين" أخفاه بين طيات ملابسه، وتوجَّه قبيل ارتكاب الحادث بحوالي ساعتين إلى محل المجني عليه، إلا أنه لم يجده، فجلس على أحد المقاهي بالمنطقة، وانتظر بعض الوقت لحين حضوره، ثم توجَّه إليه مرة أخرى فوجده جالسًا أمام المحل فحضر من خلفه وأخرج من بين طيات ملابسه السكين التي أعدَّها مسبقًا لذلك، وقام بالإمساك برأسه وذبحه بالسكين من رقبته مرتين، حتى تيقَّن من إزهاق رُوحه، وفرَّ هاربًا.
وأضاف أن السكين المضبوط بحوزته بقصد الدفاع عن النفس وارتكاب وقائع أخرى، وتم ضبط السِّكِّين المستخدَم في الحادث والتحفظ عليه والجاكيت الذي كان يرتديه وقت ارتكابه الحادث عليه آثار دماء. 
وقرَّرت النيابة العامة إحالة المتهم لمحكمة الجنايات، ووجّهت له تهمتي القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وحيازة سلاح أبيض دون ترخيص.

إرسال تعليق

 
Top