البرادعي يكشف للمرة الأولى علاقة ساعته الشخصية بتفجير الكنيسة البطرسية | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
الدكتور محمد البرادعي
رد الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية سابقًا، على الصورة التي
انتشرت في مصر عقب تفجير الكنيسة البطرسية ويظهر فيها ممسكا بالساعة وقال إعلاميون إنها إشارة منها لبدء التفجير.  
 وقال البرادعي، في الجزء الخامس من حواره مع برنامج "وفي رواية أخرى" على التلفزيون العربي، إن الصورة مصدرها موقع جائزة نوبل للسلام على "فيس بوك"، وهو مشروع معمول به منذ سنة 47 في جامعة شيكاجو، ويديره 17 حاصلًا على نوبل في العلوم على أساس تحديد كل سنة مدى اقتراب العالم من خطر التهديد النووي، وضموا لها مؤخرًا الاحتباس الحراري وتغيير المناخ، وكل عام يغيروا قرب العقرب من منتصف الليل على اعتبار مدى قربنا من الهلاك.  
 وأضاف أن  الساعة المعروضة، هدية من زوجته عندما حصل على "نوبل للسلام"، متابعا: "أنا معرفش الحقيقة ما يطلقوا على أنفسهم إعلاميين هل دول يهدفوا إلى تغييب العقل، أو أنهم ميعرفوش يقرأوا ويكتبوا، أكثر ما يحزنني تغييب العقول وعملية التجهيل، فنحن نعيش في عملية تجهيل للمجتمع".

إرسال تعليق

 
Top