"أبو تريكة آمن".. جهات التحقيق: لم يتم استدعاء نجم المنتخب السابق ولا قرارات ضبط بشأنه.. وتؤكد: حال عودته من الدوحة سيذهب لمنزله دون توقيف بالمطار.. | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
محمد أبو تريكة
صرحت مصادر قانونية ذات صلة بملف قضية "تمويل الإخوان"، أنه حال
عودة الكابتن محمد أبو تريكة لاعب الأهلى والمنتخب السابق من الخارج قادماً للقاهرة، حيث كان يحلل مباريات البطولة الأفريقية، سيعود لمنزله دون القبض عليه.
وشرحت المصادر لـ"اليوم السابع"، سر عدم القبض على "أبو تريكة"، حيث إن الاتهام الموجه له بتمويل جماعة الإخوان برفقة آخرين، صادر من "لجنة التحفظ على أموال الإخوان"، وهو محل تحقيق، وربما يتم تحديد موعد لاستجواب "أبو تريكة" عقب عودته للاستماع لأقواله، على غرار بنات خيرت الشاطر وأبناء مهدى عاكف.
ونفت جهات التحقيق ما تردد عن استدعاء نيابة أمن الدولة محمد أبو تريكة لاستجوابه بشأن مصادر دخله وأنشطته المالية واتهامه بتمويل جماعة الإخوان، وأن ما أثير فى هذه القضية غير صحيح، وفيما يتعلق بالقضية رقم 653 لسنة 2014، وإرسال طلبات حضور التحقيق فى قضية إدراج 1502 شخص من قيادات جماعة "الإخوان" على قائمة الإرهابيين طبقًا لقانون الكيانات الإرهابية، وأكدت جهات التحقيق أنها لم تصدر أى قرارات بشأن القضية وأنها لم تُخطر أى شخص للمثول للتحقيق حتى الآن.
وأضافت المصادر لـ"اليوم السابع"، أنه لم يتم الإعلان عن أى قرارات بشأن التحقيقات فى البلاغ المقدم من لجنة أموال الإخوان، والذى ينسب للمتهمين فى القضية جرائم تمويل جماعة الإخوان وأعضائها للقيام بأعمال إرهابية والإضرار بالاقتصاد القومى، وذلك فى العريضة رقم 5 لسنة 2017 عرائض كيانات إرهابية، حصر أمن دولة عليا، ولم يتم إصدار أوامر بالضبط والإحضار للأسماء المدرجة فى البلاغ.
بينما قال عدد من محامى ودفاع المتهمين المدرجين على قوائم الإرهاب: إن موكليهم تسلموا طلبات واستدعاء وحضور للنيابات الكلية بالمحافظات كل حسب محل إقامته وسماع أقوالهم فى القضية وتم صرفهم من النيابة بعد الانتهاء من سماع أقوالهم.
فيما قال المستشار جميل سعيد: إن النيابة لها السلطة التقديرية فى إصدار أوامر بضبط وإحضار محمد أبو تريكة لاعب النادى الأهلى السابق، والنيابة لها سلطة استدعاء المتهمين أكثر من مرة وفيه حالة عدم الحضور فإن من سلطتها التقديرية إصدار أوامر بضبطهم وإحضارهم.
واستمعت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار إسلام الجوهرى اليومين الماضيين إلى أقوال اثنين من أبناء مهدى عاكف المرشد العام السابق للإخوان، وكذلك بنات خيرت الشاطر النائب الأول للمرشد العام للإخوان، وزوجته على ذمة تلك القضية، وقررت النيابة إخلاء سبيلهم، ونفت خديجة ابنة خيرت الشاطر فى التحقيقات علاقتها بالجماعة، مبررة الأمر بأنها تنتمى للتيار السلفى، كما نفت تمويلها للجماعة.
كما أخلت النيابة سبيل رئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصرافة وزوجته، وابن عم القيادى خيرت الشاطر، ويُدعى بهاء الدين الشاطر، صاحب سلسلة محلات زاد، بضمان محل الإقامة.
وكانت لجنة حصر وإدارة أموال الإخوان، أصدرت قرارًا فى 2014 بالتحفظ على أموال أبناء محمد مهدى عاكف، مرشد الإخوان السابق، و9 عناصر إخوانية جديدة، بعد ثبوت انتمائهم للتنظيم الإرهابى بناءً على تحريات الأجهزة الأمنية التى أثبتت انتماء العناصر المتحفظ عليها للجماعة الإرهابية.
يذكر أن محكمة جنايات شمال القاهرة، كانت قد أصدرت قرارا خلال الأسابيع الماضية بإدراج 1500 شخص من أقارب قيادات جماعة الإخوان، وعددا من رجال الأعمال ونجوم المجتمع، منهم لاعب منتخب مصر السابق محمد أبو تريكة، على قوائم الكيانات الإرهابية، على خلفية اتهامهم بتمويل الجماعة.
وشمل حكم الإدراج، الرئيس المعزول محمد مرسى وأبناءه، ومحمد بديع - مرشد الجماعة الإرهابية السابق، وأبناءه، ومحمد مهدى عاكف وأبناءه، وخيرت الشاطر وأبناءه، وسعد الكتاتنى، وباكينام الشرقاوى، - مساعدة رئيس الجمهورية السابق، وأيمن على، وباسم عودة، وجهاد الحداد، وحازم فاروق، وحسن مالك، وحسين القزاز، وحمزة زوبع، ورشاد البيومى، وسعد الحسينى، وصبحى صالح، وصفوت حجازى، وعزة الجرف، وعصام الحداد، وعصام العريان، ومحمد البلتاجى، ويحيى حامد، ويوسف القرضاوى، وقيادات مكتب الإرشاد وقيادات الصف الأول والثانى والثالث من الجماعة.

إرسال تعليق

 
Top