غطاس يكشف «المكيدة والتكتيك» في إقرارات توبة الإخوان | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
 الدكتور سمير غطاس
رفض الدكتور سمير غطاس، عضو مجلس النواب، قبول إقرارات التوبة
الخاصة بأعضاء جماعة الإخوان الموجودين بالسجون وإدراجهم بقائمة العفو الرئاسية الثالثة، مشيرًا إلى أنه لا يوجد ضمان لصدق توبتهم وتخليهم عن أفكارهم المتشددة وميولهم الإرهابية.
وأوضح "غطاس" في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن هذه الإقرارات قد تكون مكيدة من قبل الإخوان للعودة مرة أخرى إلى الحياة السياسية وإعادة تنظيم صفوفهم للقيام بعملياتهم الإرهابية والتخريبية، محذّرًا من إدراجهم في العفو الرئاسي خاصة في ظل الإرهاب الذي تشهده مصر حاليًا.
وأكد النائب أن التوبة تكتيك داخل قاموس الإخوان يلجأون إليه بهدف استعادة نفوذهم وقوتهم، لافتًا إلى أن الداخلية هي الجهة الوحيدة التي يمكنها التأكد من توبتهم عن طريق الرقابة والاختبارات التي تفرضها عليهم والتي تدفعهم إلى الوشاية ببعض أعضاء التنظيم كخطوة لإثبات صدق نيتهم في التخلي عن الجماعة. 
يذكر أن النائب طارق الخولي، عضو لجنة العفو الرئاسي، أكد أنه تلقى مجموعة من "إقرارات التوبة من بعض أعضاء التنظيم الإخوان الموجودين داخل السجون حيث أعلنوا أنهم سيتبرأون من أفكار الجماعة مؤكدا أنه سيعرض الأمر علي مؤسسة الرئاسة للنظر فيه".

إرسال تعليق

 
Top