خبير اقتصادي يعلن عن مفاجأة بشأن الدولار | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
 الدولار
كشف الدكتور محسن عادل، الخبير الاقتصادي نائب رئيس الجمعية
المصرية للتمويل، عن موعد انتهاء الأزمة الاقتصادية في مصر، مؤكدًا أن معدلات التضخم تشهد انخفاضًا ابتداءً من أبريل المقبل مع تراجع في سعر صرف الدولار أمام الجنيه، مضيفًا: "المصريين هيشموا نفسهم ابتداءً من شهر يوليو".
وأوضح "عادل"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "8 الصبح"، المذاع على قناة "DMC"، أن المؤسسات الدولية تؤكد على حدوث تحسن في الاقتصاد المصري خلال الفترة المقبلة، لافتًا إلى أن تقرير الـ"CNN" أكد أن مصر ستصبح من أكبر 20 مقصدا سياحيا على مستوى العالم خلال عام 2017.
وذكر الخبير الاقتصادي، أن هناك تقارير صادرة من أكبر المؤسسات الاقتصادية الدولية تؤكد ارتفاع معدلات النمو الاقتصادي خلال الفترة المقبلة، منوهًا بأن تدفقات الاستثمارات الأجنبية خلال الفترة الأخيرة وزيادة تحويلات المصريين في الخارج، من شأنه أن يساهم في انتعاش الاقتصاد المصري.

إرسال تعليق

 
Top