الدولار يواصل النزيف | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
الدولار
واصل الدولار تراجعه أمس، بالتزامن مع إعلان شركات عالمية ضخ المزيد من
الاستثمارات فى مصر فى مختلف القطاعات خلال 2017، منها 6 مليارات دولار استثمارات ألمانية، و10 مليارات من شركة إينى الإيطالية، بالإضافة إلى استثمارات شركات أغذية يابانية.
وقال الرئيس التنفيذى لشركة «إينى» الإيطالية كلاوديو دى سكالتزى، أمس، لشبكة «بلومبرج» الأمريكية، إن الشركة تخطط لاستثمار 10 مليارات دولار فى مصر على مدى 5 سنوات، وأكد أن مصر ستكون الدولة الأولى التى ستضخ فيها «إينى» استثمارات خلال العامين المقبلين، كما نقلت «بلومبرج» عن الرئيس التنفيذى لشركة «بريتيش بتروليام» البريطانية أن شركته استثمرت أموالاً فى مصر أكثر من أى بلد آخر، وستكرر ذلك خلال العام الحالى، مضيفاً: «نحن نستثمر المزيد من المال فيها أكثر من أى بلد فى العالم، ولدينا الثقة فى الحكومة».
من جهته، أكد المهندس طارق الملا وزير البترول، أن مصر تستهدف تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى خلال عامين، وأضاف أمام مؤتمر ومعرض مصر الدولى للبترول «إيجبس 2017»، أمس، أن مصر على الطريق لتكون مركزاً إقليمياً للطاقة، وقال محمد المصرى، رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)، إن 2018 سيكون آخر عام تستورد فيه مصر الغاز لسوقها المحلية، «متوقعاً بدء تصدير الغاز بحلول 2020».
وكشف الوزير المفوض التجارى المصرى فى برلين محمد خلاف لـ«الوطن» عن مشروع للبتروكيماويات بين شركات مصرية وكورية وألمانية برأسمال يصل إلى 6 مليارات دولار بنسب مساهمة متساوية بين الأطراف الثلاثة، ستتم إقامته فى محور قناة السويس، وذلك بالتزامن مع زيارة المستشارة الألمانية ميركل للقاهرة مطلع مارس المقبل.
ويصل وفد من كبريات الشركات اليابانية العاملة فى مجال الصناعات الغذائية إلى القاهرة يومى 18و 19 مارس المقبل لبحث فرص الاستثمار بالسوق المصرية، بالتزامن مع زيارة وفد شركة «مرسيدس» لإقامة مصنع لإنتاج أجزاء السيارات.
وشهدت سوق الصرف تراجعاً حاداً لسعر الدولار أمام الجنيه، ليسجل 16.40 جنيه للشراء و16.45 جنيه للبيع وفق أسعار البنك الأهلى المصرى، ليفقد بذلك أكثر من 3 جنيهات مقارنة بذروة ارتفاعه عقب قرار تحرير الجنيه فى 3 نوفمبر، فيما شهدت البنوك الحكومية والخاصة فى المحافظات إقبالاً كبيراً من المواطنين لبيع «الدولار»، وسط مخاوف لدى حائزيه من تعرضهم لخسائر كبيرة مع توقعات بمواصلة انخفاضه.
ولفتت مصادر مصرفية فى بنك مصر بشبين الكوم فى المنوفية، إلى تعرض عدد من البنوك لأزمة سيولة فى العملة المحلية، نظراً لإقبال المواطنين على تغيير العملة الأمريكية، مع انتشار أنباء عن وصول الدولار إلى 12 جنيهاً خلال الأيام المقبلة.
وتوقع صندوق النقد الدولى، أن تنخفض معدلات التضخم فى مصر بعدما تبدأ اﻹجراءات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة المصرية فى التأثير على اﻷوضاع، بحسب وكالة «بلومبرج».
وأعلن الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، بدء تقديم الخدمات البحرية بالمنطقة الاقتصادية بالعين السخنة، أمس، وقال إن هذا المشروع يمثل قيمة مضافة لحركة الملاحة العالمية العابرة لقناة السويس، والتى تبلغ 17 ألف سفينة تحمل أكثر من مليار طن بضائع.

إرسال تعليق

 
Top