بالصور والفيديو| 6 مناسبات تجول فيها السيسي بالدراجة | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
السيسي يستقل الدراجة مع طلاب الكلية الحربية
"ركوب الدراجات سيوفر للدولة 16 جنيها".. "وسيلة المواصلات الأنظف
والأرخص في العالم"...، رسائل عدة وجهها الرئيس عبدالفتاح السيسي للشعب بشكل غير متكلف فيه، بعيدًا عن الرتابة والروتين الرئاسي، في لقاءات عدة تخلى فيها عن "الزي الرسمي" وارتدى ملابس رياضية مستقلًا دراجته الهوائية كغيره من أفراد الشعب وتجول بينهم في هدوء وبساطة.
ركوب الدراجة.. من الهوايات الرياضية المفضلة للرئيس السيسي، حيث ظهر 6 مرات يستقلها وسط أفراد عاديين أو بين جموع الشباب الضخمة، للتشجيع على ممارسة الرياضة لتكون بديلا عن وسائل المواصلات التقليدية المستهلكة للوقود والملوثة للبيئة، قبل ترشحه للرئاسة وحتى الآن، والتي كانت آخرها، اليوم، في أثناء زيارته المفاجئة للكلية الحربية.
بداية اللقاء، كانت في أثناء فترة الانتخابات الرئاسية 31 مارس 2014، حينما فوجئ سكان منطقة التجمع الخامس بالمرشح الرئاسي وقتها عبدالفتاح السيسي، مرتديا "الترنج" الرياضي للمرة الأولى، راكبًا الدراجة ويتحدث مع الناس للترويج لفكرة ترشيد الطاقة وأهمية ممارسة الرياضة.

وبعد انتخابه كأول رئيس للجمهورية عقب ثورة "30 يونيو"، في صباح 13 يونيو 2014، خرج السيسي مستقلا دراجة هوائية من أمام الكلية الحربية وحتى قاعدة شرق مرور بجوار سور المطار، في ماراثون للدراجات، بصحبة رئيس مجلس الوزراء السابق إبراهيم محلب، ووزير الدفاع الفريق صدقي صبحي، ووزير الداخلية آنذاك اللواء محمد إبراهيم، وعدد من الوزراء والإعلاميين والممثلين والشخصيات البارزة، وشباب الجامعات وطلاب الكلية الحربية وكلية الشرطة.
وقبل انطلاق الماراثون، شجّع السيسي المواطنين على الذهاب إلى أعمالهم سيرًا إن أمكن أو باستخدام الدراجات، لتوفير النقود والوقود، قائلًا إن "ركوب الدراجات سيوفر للدولة 16 جنيهًا عن كل 20 كيلومترًا، ويوفر للمواطن 4 جنيهات.. فهي وسيلة المواصلات الأنظف والأرخص على مستوى العالم".

وفي الوقت الذي خلت فيه شوارع القاهرة، لمتابعة الآلاف لمباراة القمة الـ110 بين الأهلي والزمالك، في 21 يوليو 2015، تجّول السيسي مجددًا في شوارع مصر الجديدة بدراجته، مرتديًا ملابسه الرياضية، وسط تحية عدد من الجماهير له. 

وفي أثناء عيد الأضحى، 7 يوليو 2016، لم يغفل السيسي عن ممارسة هوايته الرياضية المفضلة، حيث تجول ليلًا في أحياء المعمورة في الإسكندرية بدراجاته مع عدد من الأفراد، فيما رحب به أهالي المعمورة بشدة مرددين عددًا من الهتافات التشجيعية له.
وخصص السيسي وقتًا محددًا في مؤتمر الشباب الأول في شرم الشيخ، أكتوبر الماضي، لماراثون الدراجات، الذي انطلق من ميدان السلام في مدينة شرم الشيخ لمسافة 10 كيلومترات، قائلًا إن "الماراثون يحمل رمزًا معنويًا، وأن الطريق الطويل يبدأ بخطوة واحدة".
وشارك في الماراثون عدد من الوزراء على رأسهم وزير الدفاع، والداخلية، والشباب والرياضة، والخارجية، فضلًا عن الإعلاميين وآلاف الشباب والسياح الذين ألتقطوا معه عددًا من الصور التذكارية.



كانت المرة الأخيرة اللي ركب فيها السيسي دراجته، فجر اليوم، حينما أجرى زيارة مفاجئة إلى الكلية الحربية، تفقد خلالها مراحل الإعداد البدني والمهاري لطلبة الكلية، للاطمئنان على برامج التدريب والكفاءة البدنية العالية التي يتمتع بها الطلبة، بحضور الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع.
وشارك الرئيس طلبة الكلية، في جولة بالدراجات في شوارع القاهرة، وأوصى الطلاب بالحفاظ على لياقتهم واستعدادهم البدني والذهني المرتفع.



إرسال تعليق

 
Top