الأخيرة مفاجأة.. 6 معلومات صادمة عن طارق شوقي وزير التعليم الجديد (فيديو) | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
طارق شوقي- وزير التربية والتعليم
أختير الدكتور طارق جلال شوقى، وزير التربية والتعليم، وفقًا للتعديل الوزاري
الجديد الذي شكله المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء ووافق عليه مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال، ومن المتوقع أن يحلف اليمين الدستورية غدًا الخميس أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي.
طفولة طارق شوقي في ألمانيا
ويقول طارق شوقي، وزير التربية والتعليم الجديد، إنه كان في طفولته عاشقًا لعزف الموسيقى، وانه كان يعيش في ألمانيا مع والده في الستينات وكان لا يجيد إلا الألمانية، وإنه عندما عاد إلى مصر درس في المدارس الحكومية، مؤكدًا أن تلك المدارس في الستينات كانت تخرج طلاب ممتازين.
الإنتقال من مصر إلى سوريا
وعن الفترة التي قضاها طارق شوقي في المدارس الحكومية، قال إنه قضى بها 4 سنوات حتى المرحلة الإعدادية التي انتقل فيها غلى دولة سوريا عام 1971، مؤكدًا أنه يجيد التحدث باللكنة الشامية حتى الان بسبب السنوات التي قضاها في سوريا، مضيفًا: "سوريا عملتني حب اللغة العربية وحب الشعر لأن المدارس الثانوية هناك كانوا بيدونا ديوان المتنبي والبحتري نذاكر فيها".
العودة إلى مصر مجددًا
أما عن عوده مرة آخرى إلى مصر، قال "شوقي" إنه أنهى المرحلة الثانوية في سوريا ثم عاد إلى مصر مرة آخرى ليدرس في جامعة القاهرة، وكان يذهب في رحلات إلى سويسرا وأسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية وإلتحق بإحدى الجامعات هناك عام 1981 لتلقي مزيد من العلم، مشيرًا إلى أنه كان يريد العودة إلى مصر إلا أنه كان عنده هدف ان يكون بنفس الدرجة العلمية التي يوجد عليها العلماء الأمريكان وبالفعل قضى 17 عام حتى حقق اهدافه، وعرف باستخدام التكنولوجيا في التعليم وذلك عام 1985.
عملية إنتحارية في اليونسكو
وفي 1999، يقول "شوقي" إنه قرر أن يقول بعملية وصفها بـ"الإنتحارية" بالذهاب إلى منظمة اليونسكو، معتبرة أنها كانت تجربة ثرية لأنه كان حقق كل أهدافه الجامعية وكان يرغب في تحقيق أهداف آخرى، وبالفعل بدا في العمل في اليونسكو على المستوى الإقليمي ثم إنتقل إلى مصر وكانت أول إجراءات في التطوير التكنولوجي كان في مكتبة الإسكندرية عام 2002، ومازالت تلك التطورات باقية حتى الان.
وعن عمله في تطوير التعليم على المستوى الاقليمي قال "شوقي" إنه قدم مشروعًا تكنولوجيًا في البحرين تم تطبيقه في دول التعاون الخليجي، وسافر إلى ليبيا أيضًا للمساعدة في تطوير التعليم في الدولة العربية الشقيقة، ثم إنتقل للتدريس في الجامعة الأمريكية في القاهرة.
وزير تعليم بدرجة رحالة
ويعتبر وزير التعليم الجديد من الرحالة، فيقول "شوقي" أنه قضى حياته في 13 شقة، كما أنه عاش 31 عام في مصر، عامين في ألمانيا، 4 أعوام في سوريا، 3 أعوام في فرنسا، وأخيرًا 17 عام في الولايات المتحدة الأمريكية.

إرسال تعليق

 
Top