وزير خارجية إيران: قرار أمريكا بحظر دخول المسلمين أكبر هدية للمتطرفين | تحيا مصر.نت تحيا مصر.نت

0
وزير الخارجية الإيرانى
قال وزير الخارجية الإيرانى، محمد جواد ظريف، تعليقا على قرار وقعه الرئيس
الأمريكى الجديد دونالد ترامب، حول منع مواطنى 7 دول إسلامية، من بينها إيران، من دخول أمريكا، بمن فيهم حاملى الـ"جرين كارد"، بطاقة الإقامة الدائمة، والذى دخل حيز التنفيذ اليوم السبت، إن هذا القرار "أكبر هدية للمتطرفين".
وكتب "ظريف"، الذى تلقى تعليمه فى الولايات المتحدة الأمريكية خلال فترة الثمانينيات، وعمل مندوبا لبلاده لدى الأمم المتحدة، عبر حسابه الرسمى على موقع التغريدات المصغرة "تويتر": "إن التاريخ يسجل هذا القرار باعتباره هدية عظيمة للمتطرفين وأنصارهم".
وأردف محمد جواد ظريف، قائلا فى 7 تدوينات نشرها بهذا الخصوص، "إن التمييز الجماعى وتجنيد الإرهابيين من خلال تعميق خطوط التفرقة بين الشعوب يستغله المتطرفون ويساعد على تنامى أعدادهم".
وأوضح "ظريف" فى بيان نشرته الخارجية الإيرانية تعليقا على الأمر، أن المجتمع الدولى يحتاج للحوار والتعاون لمعالجة جذور العنف والتطرف بطريقة شاملة وشمولية.
وتابع وزير الخارجية الإيرانى قوله فى تدوينة منفصلة: "يظهر القرار اللا أساس للمطالبات التى تعلنها الولايات المتحدة الأمريكية حول رغبتها فى الصداقة مع الشعب الإيرانى فى حين تفتعل عددا من القضايا مع الحكومة".
وقال الوزير الإيرانى مخاطبا الشعب الأمريكى، إنه "مع احترام إيران للأمريكيين وأنها تفرق بين الشعب الأمريكى وسياسات الولايات المتحدة العدائية، فإن إيران ستتخذ تدابير متبادلة لحماية مواطنيها".
واختتم وزير الخارجية الإيرانى تدويناته التى نشرها تحت هاشتاج "طرد المسلمين MuslimBan" بالقول: "على عكس الولايات المتحدة، قرارنا ليس بأثر رجعى، مع كل تأشيرة إيرانية صالحة سيتم الترحيب بالمواطنين الأمريكان بكل سرور".
وسادت حالة من الفوضى فى المطارات الأمريكية والعالمية، بسبب إصدار الرئيس الأمريكى الجديد دونالد ترامب قرارًا تنفيذيًّا بمنع دخول مواطنى 7 دول إلى الولايات المتحدة الأمريكية، من بينهم مواطنو الجمهورية الإسلامية الإيرانية.






إرسال تعليق

 
Top